مزيونة زمانى
مرحباً بكم فى منتديات مزيونة زمانى بطة طمان

مزيونة زمانى

مزيونة زمانى
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 منتخبنا الجميل.. متألق دايماً فى حوض النيل بقلم فاطمه الزهراء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 23
تاريخ التسجيل : 08/01/2011
العمر : 24

مُساهمةموضوع: منتخبنا الجميل.. متألق دايماً فى حوض النيل بقلم فاطمه الزهراء    الخميس يناير 13, 2011 2:54 am

منتخبنا الجميل.. متألق دايماً فى حوض النيل حقق الفوز الثالث على التوالى
بثلاثية فى بوروندى تحليل : رضوان الزياتى

الكل فى الاسماعيلية.. خرج سعيداً بالثلاثة.. بالنقاط الثلاث والفوز الثالث على
التوالى والأهداف الثلاثة التى سجلها "جدو" واحمد على والسيد حمدى فى مرمى بوروندى
أمس فى ختام المجموعة الأولى لدورة حوض النيل.
وسعادة الجماهير لم تقف عند ذلك.. ولكن بالحوار غير المباشر الذى جرى بين المعلم
حسن شحاتة وبينها عندما أشرك خمسة لاعبين من نجوم الدراويش فى التشكيل الأساسى هم
محمد صبحى فى حراسة المرمى وعمرو السولية وأحمد سمير فرج وعبدالله السعيد وأحمد على
ثم أشرك فى الشوط الثانى حسنى عبدربه نجم الدراويش الأولي.
لقطات كثيرة شاهدناها فى المباراة فى المدرجات وعلى المستطيل الأخضر.. فى المدرجات
جلس المهندس حسن صقر بجوار اللواء عبدالجليل الفخرانى محافظ الاسماعيلية وسمير زاهر
رئيس اتحاد الكرة وجرى الحديث عن نجاح الدورة وفرحة المحافظ باقامة المباراة
بالاسماعيلية.. بينما انشغل صقر وزاهر كثيرا بالحديث عن مذكرة الزمالك التى يحتج
فيها عن الفارق الكبير بين الأهلى والزمالك فى نسبة البث التليفزيوني.
جدو زعلان ليه؟!
وفى المدرجات وفى الدقيقة الأولى من المباراة انشغلت الجماهير بالهدف المبكر جداً
الذى سجله "جدو" والغريب أن الجماهير اعتقدت أن الذى سجل الهدف هو أحمد على خاصة
وأن اللوحة الاليكترونية باستاد الاسماعيلية كتبت أن محرز الهدف احمد على وفرحت
الجماهير بابنها احمد على الذى سجل هدفه الثالث فى الدورة.. فى الوقت الذى كان فيه
جدو يضرب كفا بكف لأنه هو الذى سجل الهدف وذهب الى الجهاز الفنى يطالبه بتصحيح
الوضع وتدخل صلاح حسنى المدير التنفيذى لاتحاد الكرة وتم بالفعل صحح المسئولون عن
اللوحة الموقف وكتبوا اسم "جدو" كمسجل للهدف الأول.. بينما علت الابتسامة وجوه
الجهاز الفنى للمنتخب لعودة حاسة التهديف لجدو لأنه كان سجل هدف الفوز على أوغندا
فى الدقيقة 93 ثم أنه سجل هدفاً مبكراً جداً أمس بعد اطلاق صفارة البداية بثوان
معدودة ليكتشف الجميع أن "جدو" لا يسجل إلا إذا لعب بديلاً.. وانما يسجل أيضا عندما
يلعب أساسيا.
استعادت جماهير الدراويش فرحتها بعد دقائق قليلة من هدف "جدو" عندما أرسل حسام غالى
الذى لعب بجوار السولية فى خط ارتكاز الوسط لأول مرة أيضا كرة طويلة على رأس أحمد
على ليركنها فى الزاوية اليسرى العليا لحارس بوروندى "المهزوز" والذى كان سببا فى
الهدف الأول وتهتف الجماهير لأحمد على وتطالب ادارة النادى الاسماعيلى بعدم التنازل
عنه بالاعارة أو البيع.
وناحية دكة بدلاء منتخبنا وعلى غير العادة جلس شوقى غريب بجوار زميليه أحمد سليمان
وحمادة صدقي.. بينما وقف حسن شحاتة فى المنطقة الفنية يوجه اللاعبين ويطالبهم
بمضاعفة الأهداف.. ولكن ظل الفريق طوال 35 دقيقة عاجزا عن اضافة الهدف الثالث.
أما على دكة بدلاء بوروندى فكانت الملاحظة وجود سيدة وتساءل كل من فى الملعب عن
دورها وعرفوا أنها طبيبة الفريق.. وهو أمر غير مألوف فى كل الأندية المصرية حتى فى
فرق الكرة النسائية..وعلى سبيل الدعابة قال بعض اللاعبين ولماذا لا يتعاقد اتحاد
الكرة مع طبيبة للمنتخب تساعد الدكتور احمد ماجد والدكتور حسام الابراشي؟!
اللقطة الأولى فى الشوط الثانى كانت نزول معشوق الدراويش حسنى عبدربه بدلا من حسام
غالى ونال عبدربه تشجيع الجماهير وليكون ثنائى الارتكاز اسماعيلاويا خالصاً.
تريكة وشيكا
اللقطة الثانية التى كانت لقطة المباراة ومفاجأتها الجميلة نزول الفنانين أبوتريكة
وشيكابالا معاً بدلاً من عبدالله السعيد واحمد عيد عبدالملك واللقطة عكست الروح
الجميلة بين نجمى الشباك فى الأهلى والزمالك.. وحاول شيكا اكثر من مرة أن يرد
الجميل لتريكة على تشجيعه له فى المعسكر وفى أول مباراة أمام تنزانيا وأهداه كرتين
بهدفين لكن أقدام مدافعى بوروندى تصدت للأولى وعلت الثانية العارضة.. ولعب شيكا
بالكعب مرتين بتمريرتين رائعتين.. وكان "الكعب" مشكلة شيكا مع المعلم فى كأس الأمم
بانجولا!!
واللقطة الثالثة أن الهدف الثالث رفض أن يسكن المرمى الا بنزول السيد حمدى مع وليد
سليمان بدلا من "جدو" وأحمد سمير فرج وكان صانع الهدف احمد فتحى المتألق دائما فى
حوض النيل وينتزع السيد حمدى صدارة الهدافين برصيد ثلاثة أهداف.
واللقطة الأخيرة عندما أشرك المعلم حسن شحاتة اللاعب رقم 23 فى الدورة بنزول شريف
حازم مدافع بتروجت بدلا من وائل جمعة ليلعب كل اللاعبين فيما عدا الحارس أمير
عبدالحميد الوحيد الذى لم يلعب.
نجوم المباراة
** امتياز : لا أحد
** جيد جداً : احمد فتحى وشيكابالا وحسام غالي.
** جيد : باقى لاعبى المنتخب


الدور قبل النهائى
مصر مع كينيا والكونغو مع أوغندا


اسفرت مباريات اليوم الأخير لدورة حوض النيل أمس عن فوز منتخبنا الوطنى الأول
لكرة القدم على بوروندى 3/صفر وفوز الكونغو الديمقراطية على السودان 2/1 وتعادل
تنزانيا واوغندا 1/1.. وبذلك يلعب منتخبنا الوطنى مع كينيا والكونغو الديمقراطية مع
اوغندا فى الدور قبل النهائى بعد غد "الجمعة".



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bata201188.ba7r.org
 
منتخبنا الجميل.. متألق دايماً فى حوض النيل بقلم فاطمه الزهراء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مزيونة زمانى :: منتدى الرياضة وكرة القدم-
انتقل الى: